كيفية معرفة حجم الرامات على الكمبيوتر وسرعتها

تعُد ذاكرة الوصول العشوائي أو "الرامات" جزء لا يتجزأ من عتاد أي جهاز كمبيوتر، فهي الذاكرة الرئيسية التي يعتمدها الكمبيوتر لتشغيل التطبيقات والملفات المفتوحة بسرعة.

القاعدة تقول أنه كلما زاد حجم الذاكرة العشوائية، كلما استطعت إنجاز المزيد من المهام مرة واحدة في نفس التوقيت كونها تساهم بشكل مباشر في تسهيل السبل للوصول إلى البيانات من قبل وحدة المعالجة المركزية (البروسيسور).

ومثل كل القطع الإلكترونية تقريبًا، تتحسن الذاكرة العشوائية وتصبح أسرع بمرور الوقت مع المجهودات التي تقوم بها الشركات المصنعة في تطوير رامات الكمبيوتر .

وبالتالي سيكون لاجهزة الكمبيوتر الحديثة رام أسرع من الأجهزة القديمة. ومن حيث هذا المبدأ سوف نستعرض معكم في هذه المقالة بعض الطرق التي تمكنك من معرفة حجم الرامات في الكمبيوتر الخاص بك وسرعتها أيضًا.

معرفة-حجم-الرامات-في-الكمبيوتر

حذف الملفات من جذورها نهائيا من الهارد ديسك وضمان عدم استرجاعها

هناك الكثير من الحالات تستدعي أن تقوم بحذف الملفات من جذورها وازالة كل شيء من القرص الصلب في الكمبيوتر، وايًا كانت الحالة الخاصة بك، فلا يجب عليك ابدًا الاستعجال وحذف الملفات بالطرق التقليدية مثل تحديد كل الملفات والضغط على Delete أو عمل تهيئة للهارد من خلال إسطوانة ويندوز أو مسح البارتيشنات بمشتملاتها.

جميع هذه الطرق العادية لن تؤدي إلى حذف الملفات نهائيا ، فأنت بذلك تكتفي بحذف نظام الملفات فقط، مما يجعل البيانات غير مرئية، أو لم تعد مفهرسة بشكل نشط لكنها تظل موجودة على إسطوانات التخزين في الهارد إذا كان من نوع HDD وهذا هو السبب الرئيسي وراء قدرة برامج الريكفري على إستعادة الملفات المحذوفة، وهذا ما لا تريده أن يحدث في حال كنت تنوي بيع الهارد لشخص آخر.

لذلك إن أردت التأكد من مسح جميع الملفات من الكمبيوتر او من الهارد من جذورها وإلى الأبد، فستحتاج إلى أداة برمجية خاصة تدعى DBAN وقد تم إعداد هذا المقال خصيصًا لنعرفك على كيفية استخدامها وكيفية حذف الملفات نهائيا وبأمان حتى لا يسترجعها احد. ولكن ضع في اعتبارك أن هذه العملية قد تستغرق عدة ساعات حسب حجم الهارد وطريقة الحذف التي اخترتها كما سنوضح.

حذف-الملفات-من-جذورها

كيف تستخدم الوضع الامن Safe Mode لإصلاح مشاكل الكمبيوتر

يعتبر الوضع الامن Safe Mode وسيلة فعالة عند وجود مشكلة خطيرة في الكمبيوتر تتعارض مع التشغيل العادي لنظام ويندوز، على سبيل المثال، عند إصابة الجهاز بفيروسات أو تسلل برنامج ضار إليه فيؤثر على ملفات تشغيل الويندوز، أو عندما تقوم بـ تثبيت التعريفات وبرامج جديدة ثم فجأة يتعطل جهاز الكمبيوتر أو يُقفل.

الغرض من هذا الوضع هو توفير بيئة حيث يسهل على المستخدم استكشاف أخطاء ويندوز ومحاولة تحديد ما الذي يجعله لا يعمل بشكل صحيح، أو استخدام أدوات معينة لجعل الجهاز يعمل بشكل طبيعيّ؛ نظرًا لأنه في هذا الوضع سيعمل الكمبيوتر بدون أي برامج أو تعريفات، وحتى عمليات ويندوز يتم تعطيلها باستثناء فقط ما هو ضروري، سيسمح هذا لك باتخاذ الإجراءات اللازمة لإعادة تشغيل الكمبيوتر.

حسنًا، دعونا نستعرض إنطلاقًا من هذا المقال كيف يمكن الدخول إلى الوضع الآمن في الكمبيوتر سواءً أكان يعمل بنظام ويندوز 7 أو 8 أو 8.1 أو 10 ومتى يستحق الأمر الدخول في هذا الوضع وكيف يتم تصحيح المشكلة بعد ذلك. دعونا نبدأ مباشرًة...

كيف-تستخدم-الوضع-الامن-Safe-Mode-لإصلاح-مشاكل-الكمبيوتر

كيف تقوم بـ معايرة بطارية اللاب توب .. وما الفائدة من ذلك ؟

مهما كنت تعتني باللاب توب الخاص بك، فبعد فترة من الزمن تتدهور حالة البطارية وتفقد قدرتها على تخزين الطاقة بكفاءة وبالتالي يقل عمر البطارية الإجمالي وهو ما ينتج عنه تقديرات غير صحيحة حول نسبة الطاقة المتبقية.

على الرغم من أنها ليست بالسوء الذي قد يبدو، إلا أن التقديرات غير الصحيحة قد تتسبب في إيقاف تشغيل المفاجئ للجهاز. على سبيل المثال، يوضح مؤشر البطارية أن لديك 15% من الطاقة متبقية. ولكن في الواقع، طاقة البطارية مستنفذة بالكامل.

الحل الوحيد إذا كنت تعاني من مشاكل مماثلة أو ترى تقديرات غير واقعية هو معايرة بطارية اللاب توب . إنه إجراء بسيط للغاية ولا يتطلب معرفة تقنية عميقة. كل ما عليك فعله هو شحن البطارية، وتفريغ طاقتها حتى الصفر وشحنها مرة أخرى.

هذا لا يسبب أي ضرر للبطارية، كما ليس له تأثير على تحسن حالتها - الغرض هو إعادة ضبط وحدة التحكم المدمجة في البطارية بحيث يكون نظام التشغيل قادر على معرفة كمية الطاقة المتبقية وبناءً عليه ينتج تقديرات صحيحة وواقعية. إليك في هذا المقال كل ما تحتاج معرفته حول كيفية القيام بذلك.

معايرة-بطارية-اللاب-توب

6 نصائح للحفاظ على كفاءة قرص SSD لأطول وقت ممكن

تعُد ترقية الكمبيوتر لاستخدام وحدة تخزين من نوع SSD أحد أكثر الترقيات التي تحدث فرقًا هائلًا في الأداء، حيث يعمل هذا النوع تحديدًا على تسريع كل المهام التي تعتمد على وحدة التخزين - لذلك يكون الفرق ملحوظًا بدءًا من سرعة اقلاع الكمبيوتر حتى سرعة فتح البرامج والاستجابة للمهام.

ببساطة، هذه أفضل سُبل تحسين أداء الكمبيوتر بشكل حقيقي وفعّال. ولكن نتيجة اختلاف آلية العمل بينها وبين وحدات التخزين القديمة من نوع HDD يجب عليك التعامل مع الـ SSD بحرص ودقة حتى لا تبدأ سرعته في التباطؤ خلال فَترةٍ وَجيزةٍ وتجنب حالات تلف الملفات المخزنة.

وإذا كنت مستجد في التعامل مع هذه النوعية الحديثة من وحدات التخزين ولا تعرف ما يجب عليك فعله، فأنت في المكان الصحيح، حيث نشير في هذا المقال إلى أهم 6 نصائح للحفاظ على كفاءة الـ SSD لأطول فترة ممكنة سواءً أكنت تستعمل كمبيوتر مكتبي أو اللاب توب ، فدعونا نبدأ مباشرًة.

6-نصائح-للحفاظ-على-كفاءة-قرص-SSD-لأطول-وقت-ممكن

أهم نصائح لإصلاح معظم مشاكل الطابعات على ويندوز

عادًة ما تكون مشاكل الطابعات مربكة ومزعجة لمن يواجهها، إذ يتم الاعتماد على الطابعة في المكاتب أو المتاجر واحيانًا يستخدمها الطلاب وأصحاب العمل الحر في المنازل حيث تلعب دورًا حيويًا في أداء الأعمال المهمة التي تتطلب طباعة الأوراق. ولذلك إذا كانت الطابعة لا تعمل بشكل صحيح فمن الضروري اتخاذ الإجراءات اللازمة لتشخيص المشكلة وإصلاحها لاستئناف العمل في أسرع وقت ممكن.

وغالبًا ما تنتج الطابعات ثلاثة أنواع من المشاكل، أكثرها شيوعًا: مشكلة الصوت المزعج في الطابعة وإثارة الضجيج دون طباعة الأوراق، وعدم الإستجابة لأمر الطباعة على الإطلاق، أو الاستمرار في طباعة نفس المحتوى بشكل متكرر دون توقف.

على الرغم من أنها تبدو مشاكل معقدة للوهلة الأولى، لكن هناك بعض الحالات حيث تؤدي الخطوات البسيطة إلى حلها. وقد جمعنا لكم في هذا الموضوع مجموعة من النصائح الفعالة من واقع تجربة لإصلاح معظم مشاكل الطابعات على أجهزة الكمبيوتر العاملة بنظام ويندوز، فدعونا نبدأ مباشرًة.

أهم-نصائح-إصلاح-معظم-مشاكل-الطابعات-علي-أجهزة-ويندوز

الطريقة الآمنة الوحيدة لـ تحديث التعريفات على ويندوز

في أغلب الأحيان، لن تحتاج إلى الإهتمام كثيرًا بأمر تحديث تعريفات الكمبيوتر.. باستثناء بعض المواقف حيث يكون من الضروري فيها تثبيت أحدث إصدار من تعريفات مكونات الهاردوير - خاصةً إذا بدأت تواجه الفترة الاخيرة الكثير من المشاكل وتشك بأن اللاب توب او الكمبيوتر الخاص بك لم يعد يعمل بشكل صحيح.

ولكن توفيرًا للوقت، يلجأ معظم مستخدمي الحواسيب إلى هذه البرامج المتاحة بغزارة على الإنترنت والتي تدعي أنها تقوم بتحديث التعريفات إلى آخر إصدار بكل أمان وسهولة.. وربما تفعل ذلك وإنما هذه ليست الطريقة الصحيحة التي يجب عليك اتباعها.

عندما تريد تحديث تعريفات الكمبيوتر، ينبغي التعامل مع الأمر بجدية نظرًا لأنها عامل مؤثر في الأداء. ولذلك لا نرجح استخدام برامج في هذه العملية حيث من الممكن أن تقوم بتثبيت إصدار أقدم من التعريف المثبت حاليًا، أو إصدار غير متوافق مع نظام التشغيل. وبشكل عام مثل هذه النوعية من البرامج لن تؤدي خدمتها بنفس الكفاءة على كل أجهزة الكمبيوتر؛ فهي تفسد أكثر مما تصلح.

الطريقة الآمنة الوحيدة لتحديث التعريفات هي الانتقال إلى المصدر الرسمي المباشر حيث يمكنك تحميل أحدث إصدار وتثبيته بنفسك، الأمر ليس في غاية الصعوبة كما قد تتخيل، فدعونا نوضح كل شيء بالتفصيل إنطلاقًا من السطور الآتية.

تحديث-التعريفات-علي-الويندوز

متي يجب عليك تحديث تعريفات الكمبيوتر ؟

ببساطة، التعريفات هي نوع خاص من برامج الكمبيوتر التي تتيح لجهاز الكمبيوتر ونظام التشغيل تحديدًا بالتفاعل مع الموارد الداخلية التي لديك مثل كرت الشاشة، القرص الصلب، كرت الصوت، كرت الشبكة...إلخ.

فعلى سبيل المثال، يفتقر الكمبيوتر إلى معرفة الميزات المضمنّة في كرت الشاشة الخاصة بك ويطلب تثبيت التعريف المُناسب حتى تتمكن من تحقيق الاستفادة القصوى من الخواص التي يتمتع بها.

في الواقع، يمكن أن يكون استعمال كاميرا الويب أو الطابعة أو الماوس وأي أجهزة أخرى على جهاز الكمبيوتر أمرًا مستحيلاً دون وجود التعريفات التي تثبت لنظام ويندوز أن هذه الأجهزة متصلة بالفعل.

وعلى غرار برامج وتطبيقات الكمبيوتر العادية، تأتي للتعريفات تحديثات مستمرة من الشركة المصنعة. لكن السؤال هنا هو هل من الضروري تحديث التعريفات بشكل إلزامي... ومتى يجب أن تفعل ؟ الإجابة هي محور نقاشنا اليوم، فدعونا نبدأ إنطلاقًا من السطور الآتية.

متي-يجب-عليك-تحديث-تعريفات-الكمبيوتر

لماذا لا يتم تقدير عمر بطارية اللابتوب بشكل صحيح أبداً ؟

ثمة مشكلة مشتركة بين اجهزة اللاب توب والأجهزة اللوحية او التابلت والهواتف فهي لا تعرف بالضبط عدد ساعات الطاقة المتبقية أو كم من الوقت يمكن استخدام الجهاز قبل أن تحتاج إعادة شحن البطارية.

على سبيل المثال، عندما تمرر مؤشر الماوس نحو أيقونة البطارية على شريط المهام في ويندوز سيظهر نص يُشير إلى عمر البطارية المقدر (كما موضح في الصورة أدناه) والذي قد يكون ساعتين أو خمس ساعات، ثم عندما تتحقق مرة اخرى من عمر البطارية بعد مرور بضع دقائق تجده تراجع إلى ساعة واحدة ! والأسوأ من ذلك، أن تنفذ طاقة البطارية تمامًا ويفصل اللاب توب فجأة دون سابق إنذار.

عادًة ما يقوم المستخدم بشراء بطارية جديدة لحل هذه المشكلة ظنا منه أن تدهور حالة البطارية القديمة كان هو السبب... وهذا صحيح إلى حد ما، لكن يمكن التخلص من هذه المشكلة أيضًا بواسطة عملية بسيطة تسمى "Battery Calibration" والتي سيكون لنا حديث تفصيلي عنها في مقال آخر، أما الآن دعونا نركز على العوامل المؤدية لحدوث هذه المشكلة على أجهزة الكمبيوتر المحمولة تحديدًا.

لماذا-لا-يتم-تقدير-عمر-بطارية-اللابتوب-بشكل-صحيح-أبداً

كيف تعرف إذا كانت مشكلة الكمبيوتر هاردوير ام سوفتوير

في حال كنت لا تعلم، فإن مشاكل أجهزة الكمبيوتر تنقسم إلى نوعين: هاردوير أو سوفتوير. بالنسبة للنوع الأول فهو يشير إلى وجود خلل مادي في المكونات المشغلة للجهاز مثل إحتراق الباور سبلاي ، أو خدش إحدى اسطوانات القرص الصلب Platters ، أو كسر الذاكرة العشوائية، أو تلف المُعالج، وغيرها من الأضرار المباشرة. ومثل هذه النوعية من المشاكل يكون من الصعب على المستخدم إصلاحها بنفسه بل يحتاج إلى تدخل فني وذلك مُكلف بعض الشيء.

بينما يشير النوع الثاني إلى المشاكل البرمجية مثل تعطل إحدى البرامج عن العمل، أو ظهور خطأ عند تشغيل اللعبة، أو إنهيار نظام ويندوز، وهكذا مشاكل غير متعلقة بأي جزء من مكونات الكمبيوتر، لذلك يكون من السهل إصلاحها حيث يحتاج المستخدم إتباع بعض التعليمات البسيطة.

وعلى الرغم من أنهما جانبان مختلفان، لكن في بعض الأحيان قد تواجه مشاكل لا تستطيع أن تحدد نوعها لأن لها نفس أعراض السوفتوير والهاردوير - على سبيل المثال، قد تحدث مشكلة شاشة الموت الزرقاء نتيجة خلل برمجي أو عيب في إحدى المكونات المتصلة بالجهاز. لهذا السبب، سنستعرض في مقالنا اليوم مجموعة من الحالات الشائعة التي تسهل عليك تحديد نوع مشكلة الكمبيوتر التي تواجهها.

كيف-تعرف-إذا-كانت-مشكلة-الكمبيوتر-هاردوير-ام-سوفتوير