404
نعتذر , لا نستطيع ايجاد الصفحة المطلوبة

الخميس، 22 نوفمبر 2018

هل المزيد من الرامات يؤثر على أداء وسرعة الألعاب في حاسوبك ؟

فى موضوع سابق، قمنا بوضع إجابة تفصيلية على سؤال هل اقراص SSD تساعد فى تحسين أداء الألعاب حقًا ؟ وكانت الإجابة هي "لا" لكنها تؤثر بطريقة أخرى على الألعاب. نأتي الآن إلى سؤال مهم مُتعلق بالموضوع السابق أيضًا ويطرحه الكثيرين عند تجميع جهاز كمبيوتر جديد أو عندما يتعلق الأمر بترقية أداء الكمبيوتر الحالي وهو: هل وضع المزيد من الرامات يساعد فى تسريع الألعاب ؟ أو بطريقة أخرى كلما كان حجم الرام أكبر كلما كان أداء الألعاب أفضل. بالتأكيد الذاكرة العشوائية أو "الرامات" جزء مهم فى أي جهاز كمبيوتر وحتى الجوّالات الذكية. في الواقع، بعد المعالج وكرت الشاشة، ستلعب الرامات الدور الأكبر في أداء حاسوبك. لكن ماذا عن الألعاب تحديدًا ؟ هل يؤثر المزيد من الرامات في رفع معدلات الإطارات في الثانية FPS ؟ سوف نناقش الإجابة على هذه الأسئلة من خلال التفكير في اثنين من السيناريوهات المختلفة إنطلاقًا من السطور القادمة.

هل-المزيد-من-الرامات-يؤثر-على-أداء-سرعة-الألعاب-في-حاسوبك

هل يعني "الحجم الأكبر" من الرامات أداء وسرعة للألعاب  ؟


هل-يعني-الحجم-الأكبر-من-الرامات-أداء-سرعة-للألعاب

وفقًا للإختبارات التى تم إجرائها، تبين أنه وبشكل عام « إضافة المزيد من الرامات لن يضيف شيئًا لأداء الألعاب » ومع ذلك، فإن السؤال الصحيح والأفضل هو: إذا كان لدي حجم صغير من الرام، فهل إضافة المزيد يزيد من معدلات الإطارات fps في الألعاب ؟ والإجابة هي: في بعض السيناريوهات واستنادًا إلى حجم الرام لديك، نعم، تكبير حجم الذاكرة العشوائية يمكن أن يحسن أداء الألعاب على الحاسوب الخاص بك. هل مازالت مشوشا ؟ تابع لتفهم بشكل اوضح ما نعنيه ...

بالتأكيد الكثير منكم على دراية بأن الألعاب تحتاج إلى حجم مُعين من الذاكرة حتى تعمل على نحو سلس. يمكن أن يختلف مقدار الحجم المطلوب من لعبة إلى أخرى، حيث قد تحتاج بعض الالعاب الكثير من الرامات، بينما ألعاب أخرى قد لا تركز على حجم الرامات بقدر التركيز على سرعة وحجم كرت الشاشة والمعالج. ولكن بالإضافة إلى ذلك، ستؤثر إعدادات الجرافيك أيضًا في مقدار الذاكرة المُستهلك من قبل اللعبة التي تلعبها. على سبيل المثال، إذا كنت ترغب في تشغيل اللعبة المفضلة لديك بأقصى الاعدادات (Ultra Graphics Settings) فسوف تحتاج إلى ذاكرة أكبر مما لو كنت تلعب نفس اللعبة على أدنى إعدادات. لذا، للإجابة على سؤال ما إذا كان الحجم الأكبر من الرامات يعني أداء وسرعة للألعاب، فستكون الإجابة الصحيحة على غرار المثال التالي:


شاهد ايضا :- 4 اشياء عليك ان تضعها في إعتبارك عند شراء رامات جديدة

إذا كان لديك حجم معقول من الذاكرة العشوائية، ولنفترض 8 جيجابايت مثلًا، فإن إضافة المزيد من الرامات قد لا يؤدي إلى رفع معدلات الإطارات/الثانية في معظم الألعاب نظرًا لأنه لا يوجد الكثير من الألعاب التي تحتاج أكثر من 8 جيجابايت من الذاكرة، حتى ألعاب هذا العام 2018 لا تحتاج أكثر من هذا الحجم. لكن فى سيناريو أخر، إذا كان لديك حجم صغير من الذاكرة، ولنقل مثلًا 2 جيجابايت أو 4 جيجابايت، فإن إضافة المزيد من الرامات هنا سيكون له تأثير واضح على أداء الألعاب التى تحتاج مزيد من حجم الذاكرة للعمل "بدون تهنيج".

على أي حال، إذا كنت بصدد تجميع جهاز كمبيوتر جديد للألعاب أو مجرد ترقية حاسوبك الحالي، فسيظل حجم 8 جيجابايت رام هو الأفضل. ولكن إذا كنت تقوم بمهام أخرى غير لعب الألعاب مثل تحرير مقاطع الفيديو أو استخدام برامج التصميم والجرافيك، فقد يكون من الأفضل إختيار ذاكرة بحجم 16 جيجابايت إذا كانت ميزانيتك تسمح بذلك.


شاهد ايضا :- كيفية التحقق من حالة الرامات في الكمبيوتر

بغض النظر عن الحجم، هل سرعة الرام تؤثر في اداء الالعاب ؟


بغض-النظر-عن-الحجم-هل-سرعة-الرام-تؤثر-في-اداء-الالعاب

الآن قد أيقنت أن إضافة المزيد من الرامات يمكن أن يؤثر على أداء وسرعة الألعاب استنادًا إلى بعض السيناريوهات وليس دائمًا. ويمكن القول أن سرعة الرامات كذلك أيضًا، حيث أن الذاكرة العشوائية السريعة يمكنها تعزيز أداء الألعاب في مواقف مُعينة. ومع ذلك، فإن معظم الإختبارات التي تمت تشير إلى أن فرق الأداء بين السرعات الأساسية للرامات ( مثل سرعة 2133 ميجاهرتز الأدني في فئة DDR4 ) يؤدي أداءً قريبًا جدًا - أو أقل نسبة بسيطة - من أعلى سرعات الرامات في غالبية البرامج. لكن يجدر بنا قول أن هناك استثناءات، على سبيل المثال، تبين عبر العديد من الإختبارات أن أجهزة الكمبيوتر التي تعتمد على معالجات AMD Ryzen قادرة على توفير معدل إطار/الثانية أعلى في العديد من الألعاب، وذلك عندما يكون هذا الكمبيوتر مزود فقط مع رامات بسرعة 2666 ميجاهرتز فيما أعلى، ولكن ينخفض هذا المعدل عند استعمال رامات بسرعة أقل ( 2133 ميجاهرتز ).

بكل تأكيد تختلف النتائج من لعبة إلى لعبة. في بعض الألعاب، تساعد الذاكرة السريعة فى توفير سلاسة أكثر مقارنة ببعض الألعاب الأخرى التى لا تلاحظ فيها أي اختلاف يذكر في الأداء. لذا، لا توجد إجابة نموذجية حقًا عمّا إذا كانت سرعة الرامات تساعد فى تحسين أداء الألعاب أم لا. يعتمد الأمر على المعالج وعلى أنواع البرامج التي تشغلها والألعاب التي تلعبها.

من المهم أيضًا ملاحظة أن هناك اختلافًا في اسعار الرامات , الأبطأ والأسرع. وقد يختلف اختلاف السعر نفسه، لكن كخيار تقريبي لأسعار الرامات من فئة DDR4، فإن الذاكرة ذات سرعة 2133 ميجاهرتز عادة ما تكون أرخص بنسبة 10-15% من الذاكرة ذات سرعة 3000 ميجاهرتز. ومع ذلك، إعتمادًا على السوق أو المكان الذي تبحث فيه عن مكونات الـهاردوير Hardware، يمكن أن يكون فرق السعر بين ذاكرة 2133 ميجاهرتز وذاكرة 2666 ميجاهرتز أقل كثيرًا، وفي بعض الحالات يمكن أن يكون السعر نفسه!.

لذا، عندما تقوم بتجميع جهاز كمبيوتر جديد يعتمد على معالج Ryzen وتمتلك الميزانية للحصول على رامات سريعة، حاول أن تقوم بشراء ذاكرة ذات سرعة لا تقل عن 2666 ميجاهرتز. وأكرر مجددًا، لن يؤدي ذلك إلى تحسين أداء جهازك ككل أو تشغيل جميع البرامج والالعاب بكفاءة أكبر. ومع ذلك، فإنه يغطي حاجة الالعاب والبرامج التى تحتاج إلى ذاكرة عشوائية سريعة.

شاهد ايضا :- 5 نصائح فعالة لتوفير المال عند تجميع جهاز كمبيوتر جديد

ومن الأشياء التى يجب مراعاتها أيضًا هي ميزانيتك. فإذا كنت تعمل بميزانية محدودة وفرق السعر بين الحصول على رامات أبطأ ورامات أسرع يجعلك تضطر إلى شراء معالج وكرت شاشة ذو مستوى منخفض من الأداء من أجل توفير المال لرامات أسرع، فمن الأفضل لك هنا ان تختار الرامات الأبطأ بحيث يمكنك الحصول على أفضل معالج وافضل كرت شاشة لأنهما الأهم فيما يتعلق بالألعاب. حيث فى النهاية الفرق فى الاداء بين المعالج وكرت الشاشة ذات المستوى الأعلى أكبر من الفرق بين الأداء بين الرامات الأسرع و الأبطأ.
خلاصة القول هي أن المزيد من الرامات يمكن أن يؤثر على أداء وسرعة الألعاب في حاسوبك لكن على ألعاب معينة فقط. ومع ذلك، يمكن أن يختلف الحجم المطلوب الذي يؤثر من لعبة إلى لعبة أو في سيناريوهات نعم وأخرى لا.
جميع الحقوق محفوظة لـ كمبيوتر شوت
تصميم : Abdo Hegazy