404
نعتذر , لا نستطيع ايجاد الصفحة المطلوبة

الأحد، 25 نوفمبر 2018

قبل شراء هاتف جديد، اسأل نفسك هذه الأسئلة الخمسة اولًا

تبدو الهواتف الذكية التي أطلقتها شركات التقنية خلال عام 2018 مغرية جدًا، معظمها يأتي بشاشة كبيرة الحجم، معظمها يأتي بإمكانيات قوية مقابل سعر لائق، وبالتأكيد ظاهرة "النوتش" كانت سائدة في غالبية الهواتف الذكية هذا العام، جنبًا إلى جنب، مجموعة من الميزات المفيدة التى تتسم بـالذكاء الاصطناعي. كل هذه الأمور تجعل المُستخدم يتهافت على شراء هاتف جديد والتخلص من الهاتف الخاص به الحالي للرغبة فى تجربة جديد ما توصلت إليه التقنية. لكن الأمر ليس بهذه السهولة، يجب أن تفصل رغباتك عن احتياجاتك؛ أي نعم ليست كل الهواتف باهظة الثمن، هناك نماذج رائعة بأسعار معقولة. لكن قبل أن تنفق أموالك على شراء هاتف جديد ، اطرح على نفسك بعض الاسئلة لتكتشف فى نهاية المطاف هل أنت فعلًا تحتاج هاتف، أم الذي تستخدمه حاليًا - وربما تقرأ منه هذه المقالة - يكفي ؟ دعني أسهل عليك الأمر وأطرح عليك هذه الأسئلة الخمسة التالية.

قبل-شراء-هاتف-جديد-اسأل-نفسك-هذه-الأسئلة-الخمسة-اولًا


السؤال الأول: هل يعمل هاتفي بشكل جيد ؟


شراء-هاتف-جديد

هذا هو السؤال الأول الذي ينبغي عليك طرحه على نفسك، هل يعمل هاتفك بشكل جيد ؟ هل تُعاني من بعض الأخطاء البرمجية والمشاكل في كثير من الأحيان ؟ حتى إذا كنت تُعاني من بعض المشاكل الطفيفة مثل التهنيج وتراجع الأداء، فضع في اعتبارك أنه يمكنك إصلاح هذه المشاكل بنفسك بسهولة ومن خلال بضع نقرات فقط بمساعدة بعض التطبيقات المفيدة التي تعزز كفاءة الجوّال بشكل ملحوظ. وكما أشرت فى المقدمة، من المهم فصل رغباتك عن احتياجاتك. هناك حاجة إلى هاتف ذلك بالتأكيد، ولكن إذا كان الهاتف الذكي الذي تعمل به الآن على ما يرام، فلماذا تنفق الأموال على هاتف جديد ؟ هذا مهم بشكل خاص إذا كانت ميزانيتك محدودة. لذا، قبل الهرع إلى المتجر أو محل الإلكترونيات للحصول على أحدث هاتف ذكي، فكر في هذا الأمر اولًا.

شاهد ايضا :- اسعار التابلت في مصر 2018

السؤال الثاني: هل أنا بحاجة إلى الميزات الإضافية الجديدة ؟



إن مشاهدة الإعلانات التي تُظهر تصميمًا وميزات جديدة جديدة تجعلك تتهافت على شراء الهاتف أيًا كان سعره. جميعنا ينتابه هذا الشعور. قارئ بصمة ، التعرف على قزحية العين، التصوير الليلي، إلتقاط صورة عندما تبتسم للعدسة !، وما إلى ذلك، كلها مميزات رائعة وجذابة، لكن حان الوقت لأن تسأل نفسك هل أنت تحتاج لها بالفعل ؟ تذكر أن المزيد من الميزات يعني سعر أعلى. ودعني أخبرك أن أحد الأسباب التي جعلتني أرغب في الحصول على هاتف جديد هي تجربة خاصية "فك القفل بالتعرف على الوجه". لذا، عندما قررت شراء هاتف جديد أردت الحصول على هاتف يدعم هذه الخاصية. ولك أن تتخيل أنني لم أقم بتفعيلها واستخدامها إلا فى الاسبوع الاول فقط من بعد شراء الهاتف. كل شيء كان جيد، ولكن بعد مرور فترة من الوقت، أصبحت مملة ومستشعر البصمة كان كافيًا. على أي حال، إذا كان هاتفك يحتوي على الأشياء التي تحتاج إليها وتستخدمها فعليًا ولا تريد بديلًا عنها، فربما لا تحتاج إلى الحصول على هاتف جديد؛ على الأقل ليس الآن.

شاهد ايضا :- افضل انواع التابلت اندرويد 2018

السؤال الثالث: إلى متى سوف أستخدم هاتفي الجديد ؟



إذا كنت تفكر في شراء هاتف قيمته تعادل مئات الدولارات، أو آلاف الجنيهات، أو الريالات، فيجب عليك التساؤل عند المدة التى سوف تستخدمها فيها هذا الهاتف. هل تتذكر الهواتف القديمة مثل نوكيا 3310 وغيرها من الهواتف المماثلة ؟ حينها كان يمُكنك شراء الهاتف واستخدامه لسنوات وسنوات دون المعاناة من مشاكل، حيث كانت هواتف "متينة" وعصرية. لكن بالتأكيد هذا تغير هذه الأيام، حيث تنفق حوالي 700 دولار على هاتف ذكي جديد، وفي السنة التي تليها، ستحتاج إلى جهاز آخر جديد. بطبيعة الحال، سيكون الهاتف الجديد يحتوي على المزيد من الميزات والخيارات.. والمزيد من كل شيء عمومًا. لذا، تصبح الهواتف الجديدة قديمة خلال عام أو أقل مع تنافس شركات التقنية تنافسًا حادًا. وحتى إذا كنت لا تخطط لشراء هاتف جديد باهظ الثمن، قارن هاتفك بهاتف آخر رخيص وأكتشف هل الجديد أفضل حقًا ؟ هل سوف تستخدمة لمدة سنتين أو ثلاثة ؟ إذا لم يكن، احتفظ بأموالك لفترة أطول قليلًا.

شاهد ايضا :- افضل هواتف ويندوز فون WINDOWS PHONE لعام 2017

السؤال الرابع: هل الهواتف الجديدة أفضل فعلًا من القديمة ؟



نعم، يجب أن تسأل نفسك هل الهواتف الجديدة أفضل من القديمة ؟ فى هذه الأيام، ومع صراع الشركات على إطلاق هاتف جديد كل عام أو أقل، أصبحت الاختلافات بين موديلات الهواتف ليست كبيرة؛ بالكاد تُذكر. حتى تصميم الهواتف لا يتغير كثيرًا، لدينا هاتف iPhone كمثال رائع، حيث كان يتوقع الجميع أن يكون هاتف iPhone 8 مختلفًا تمامًا عن سابقه. ومع ذلك، بمجرد أن أصبح متاحًا، أصبح محبي شركة Apple خائبوا الظن لأنهم اكتشفوا أن التصميم والميزات لا تختلف إلا القليل عن iPhone 7. إذًا، فما الذي سيجعل مُستخدمي ايفون 7 يتوجهون إلى الترقية إلى آيفون 8 ؟ بالتأكيد لا يوجد حافز إلا إذا كنت تريد إمتلاك أحدث هواتف أبل فقط. يوجد شيء آخر يجب أن تضعه فى الاعتبار: كلما طال انتظارك، كلما كان السعر أقل. 

شاهد ايضا :- كيف تقوم بربط الهاتف او الكمبيوتر بشاشة التلفاز

السؤال الخامس: هل هناك شيء يستحق هذا المال أكثر ؟



بالتأكيد الميزانية تلعب دور عند التسوق بين المتاجر. وحتى لو كانت ميزانيتك لشراء هاتف جديد ليست ضعيفة للغاية، يجب أن تسأل نفسك عمّا إذا كان يجب عليك الإحتفاظ بأموالك شيء آخر تحتاج إليه أكثر، أو الاحتفاظ به لموديلات ونماذج أخرى أفضل. ضع أولوياتك أولًا، فربما يمكنك توفير المال لهاتف راقي يستحقه. لا تنسي أن الهواتف تستمر في الارتفاع. في كل عام، هناك هاتف آيفون جديد، وهاتف سامسونج جديد، وهاتف هواوي جديد...إلخ. لذا، في بعض الأحيان الاحتفاظ بالمال يكون أكثر ذكاءً. ربما يحين الوقت لشراء أفضل هاتف ذكي فعلًا بالنسبة لك، حيث تتوفر فيه ميزات جديدة تحتاجها حقًا. إن الأمر يستحق التفكير وليس سهلًا.


الخلاصة:-

إذا كان الهاتف الجديد لا يستدعي رغبته، فلا تنسي أن هذا هو مجرد دافع تسوق، ونحن جميعًا لدينا هذا الشعور. حيث بمجرد نزول هاتف جديد في السوق نريد أن ننفق الأموال عليه. ولكن قبل أن يستولي عليك دافع التسوق، اسأل نفسك هذه الأسئلة الخمسة اولًا. عندما تقوم بالإجابة على كل سؤال، من المحتمل أن يختفي هذا الدافع. بالتأكيد ستكون سعيدًا لعدم إنفاق أموالك، وسوف تكتشف أن الهاتف الذي لديك الآن لا ينبغي عليك استبداله.
جميع الحقوق محفوظة لـ كمبيوتر شوت
تصميم : Abdo Hegazy