404
نعتذر , لا نستطيع ايجاد الصفحة المطلوبة

الأربعاء، 31 أكتوبر 2018

أشياء عليك وضعها فى الإعتبار قبل ترقية مكونات الهاردوير للابتوب

بعد مرور فترة طويلة على شراء واستخدام اللاب توب الخاص بك والإعتماد عليه فى عملك لبضع سنوات، سوف تفكر فى أن تقوم بترقية بعض المكونات الداخلية أو شراء لاب توب جديد كليًا. إذا قررت أن تقوم بشراء آخر جديد، فسيكون العثور على لاب توب بإمكانيات تُلبي متطلباتك مُكلف بعض الشيء، في حين أن ترقية بعض قطع الهاردوير أرخص. لكن الأرخص ليس دائمًا الخيار الأفضل. على أي حال قبل أن تتخذ القرار المنُاسب، هناك بعض الأشياء عليك وضعها فى الإعتبار فيما يخص ترقية مكونات الهاردوير للاب توب ، مثلًا إذا كان اللاب توب يتيح لك ترقية مكوناته الداخلية أم لا، وما هي القطع التي يمكنك التفكير فى تحديثها. مع العلم أن تغيير أي جزء داخلي سيؤدي دائمًا إلى كسر الضمان وإلغاؤه. لذلك، قمنا بإعداد هذا المقال لمساعدتك على الاختيار بين شراء لاب توب جديد أم ترقية إحدي المكونات فقط إذا كنت تريد تعزيز الإنتاجية أثناء استعمال اللاب توب.

أشياء-عليك-وضعها-فى-الإعتبار-قبل-ترقية-مكونات-الهاردوير-للابتوب

اولًا: هل اللاب توب قابل للترقية ؟


اولًا-هل-اللاب-توب-قابل-للترقية ؟


على عكس الحواسيب المكتبية، حيث تكون الأجزاء الداخلية مستقلة ويمكن ترقية كل جزء بسهولة. تكون الحواسيب المحمولة (اللابتوب) صعب ترقية كل شيء فيها بسبب أن كل جزء مدمج فى اللوحة الأم ؛ مما يعني أنه لا يمكن إزالتها أو تغييرها أو استبدالها تحديدًا، فإذا تلف جزء ستحتاج استبدال اللوحة الام بأكملها. هذا قد يكون جيد فى بعض الحالات للحفاظ على أداء اللاب توب لأطول فترة ممكنة. ومع ذلك، توجد بعض المكونات المحدودة تستطيع ترقيتها بسهولة لأنها غير متصلة بثبات مع اللوحة الأم. وهي تختلف من جهاز لآخر، فبعض الشركات المُصنعة تدعم ترقية المعالج وكرت الشاشة ولكن الكثير من الشركات الاخري لا تتيح ذلك. 
إذًا، عند التفكير فى ترقية مكونات الهاردوير للاب توب ، يجب أن تعرف اولًا هل اللاب توب قابل للترقية أم لا ؟ يمكنك العثور على الإجابة بقراءة كتاب دليل المُستخدم المتواجد داخل الصندوق المغلف به الجهاز. إذا لم يكن متوفرًا لديك، جرّب أن تستعمل أداة Crucial System Scanner التى تساعدك على معرفة ما إذا كان من الممكن ترقية الرامات والهارد ديسك في حاسوبك أم لا. كل ما عليك هو النقر على "Select your computer or motherboard" ثم تحديد الشركة المُصنعة والموديل الخاص باللاب توب. بعد ذلك، سيتم تحويلك إلى صفحة ستعرف من خلالها المكونات القابلة للترقية، فقط أنظر إلى الجهة اليسرى نحو جزئية "System specs as shipped" فإذا وجدت كلمة "Non-removable" بجانب أحد المكونات، فيشير ذلك إلى أنه غير ممكن ترقية هذه القطعة بالتحديد سواءَ كانت الرامات أو القرص الصلب، لأنها مدمجة في اللوحة الأم.

يمكنك ايضًا استخدام محرك بحث Google. جرّب أن تبحث عن "How to upgrade Hard Drive in Lenovo" ويمكنك استبدال Lenovo بموديل اللاب توب الخاص بك أو فقط اسم الشركة المصنعة للجهاز، وايضًا استبدال Hard Drive بالجزء الذي تريد أن تعرف إذا كان ممكنًا ترقيته أم لا. سوف ترشدك نتائج البحث إلى معرفة الإجابة. إذا لم تعثر على إجابة، فقم بتفكيك اللاب توب لتعرفها بنفسك.

ثانيًا: ما هي المكونات التي يجب عليك ترقيتها ؟


ما-هي-المكونات-التي-يجب-عليك-ترقيتها


إذا كانت الإجابة على السؤال السابق بـ "نعم" أي أن اللاب توب الخاص بك قابل للترقية. فإن أكثر أجزاء الكمبيوتر المحمول شيوعًا والتى يجب عليك ترقيتها هي الذاكرة العشوائية (RAM) والقرص الصلب والبطارية وكرت الشبكة ، وهذا فى حالة إن لم تكن ايًا من تلك الأجزاء غير مدمجة في اللوحة الأم. ولكن بنسبة 90% ستجد أنه من الممكن ترقية الرامات والهارد ديسك لأنه أمر سهل ولا يؤثر على تغيير أسلوب عمل اللابتوب. وبالتالي، إذا كنت تريد تحسين الأداء بشكل ملحوظ، فيمكنك إضافة شريحة RAM بحجم أكبر مثل أن تقفز إلى 8 جيجا رام أو 16 جيجا رام بدلًا من 4 جيجا. وايضًا الترقية من قرص صلب HDD إلى SSD، فهذه الترقية سوف تنقل أداء الحاسوب إلى مستوى آخر.

أما بالنسبة إلى البطارية وكرت الشبكة ، فهي مكونات غير قابلة للترقية دائمًا، ستحتاج ان تبحث بشكل دقيق اولًا على الإنترنت لمعرفة ما إذا كان الممكن تغييرها وترقيتها إلى أم لا. وإذا اكتشفت أنه ممكنًا تغيير البطارية، فإنك العثور بطارية متوافقة مع الحاسوب الخاص بك لا يتم إلا من خلال الشركة المصنعة حتى تحصل على بطارية أصلية ومعتمدة وأطول عمرًا. لاحظ أنه فى أغلب الحالات، سيكون مسموحًا لك ايضًا بتغيير بطاقة الشبكة اللاسلكية المسئولة عن تفعيل شبكة الواي فاي و البلوتوث ، فإذا كان اللاب توب يلتقط الشبكات القريبة بصعوبة، فستحتاج إلى هذه الترقية ضرورًا. ومع ذلك، إذا وجدت أن البطاقة مدمجة في اللوحة الام ولا يمكنك إزالتها، فيمكنك ببساطة شراء Wi-Fi USB ليحل محلها.

ثالثًا: بعض المكونات لا يمكن ولا تستحق حتى الترقية


بعض-المكونات-لا-يمكن-ولا-تستحق-حتى-الترقية


بصرف النظر عما إذا كان ممكنًا ترقية الرامات والقرص الصلب والبطارية وكرت الشبكة اللاسلكية. هناك أجزاء أخرى لا يمكنك بأي حال من الأحوال ترقيتها، وحتى إذا كان ممكنًا، فهي لا تستحق. من بين هذه المكونات اللوحة الام والمعالج وكرت الشاشة وشاشة العرض نفسها، وذلك لأنها أجزاء رئيسية يكون من الصعب ترقيتها. حتى تستوعب الأمر بصورة أوضح، فإن اللوحة الأم والمعالج اول جزءان يتم وضعهما فى الاعتبار عند إنشاء الحواسيب المحمولة، وبناءًا على ذلك، يتم تحديد بقية المكونات الأخرى بشكل دقيق جدًا بحيث يمكن تبديد الحرارة والطاقة المقدرة بكفاءة. هذا يعني إنه إذا أتيح لك ترقية المعالج أو كرت الشاشة، فسوف تكون الخيارات المتوفرة محدودة جدًا حتى لا تولد حرارة أكبر من المقدرة له. يمكن أن نلخص كل ذلك فى أنه حتى بعد ترقية المعالج وكرت الشاشة لن تشعر إلا بتحسن بسيط يكاد يكون ملحوظ في الأداء. وعلى الجانب الآخر، فإن شاشة العرض كذلك لا تستحق الترقية، فقط يمكنك استبدالها بأخرى مماثلة إذا حد كسر أو مشكلة ما. لذلك، وكونك تستخدم لاب توب، لا تفكر إطلاقًا فى ترقية الأجزاء الأساسية كالإنتقال من معالج i5 إلى i7 أو مثلًا كرت شاشة AMD إلى Nvidia، هذا ضرب من الخيال!.

رابعًا: كيفية العثور على مكونات متوافقة ؟


كيفية-العثور-على-مكونات-متوافقة

الآن بعد أن عرفت مكونات الهاردوير الهاردوير الممكن تغييرها لإعادة إحياء اللاب توب الخاص بك، ستحتاج إلى معرفة كيفية العثور على المكونات المتوافقة مع هذا الحاسوب لتعمل بسلاسة دون مشاكل مثل مشكلة "عنق الزجاجة" أي تحصل على أداء أقل من المتوقع الحصول عليه بسبب عدم التوافقية. وإذا كان الأمر يتعلق بترقية الرامات، فيجب أن تعلم أن رامات الحواسيب المكتبية تختلف عن رامات اللاب توب. وفي حال كنت تستخدم جهاز قديم، فقد يستخدم رامات من نوع DDR2 القديمة بدلًا من DDR3 أو DDR4. عمومًا يجب أن تعرف معلومات وتفاصيل على القطعة المُستخدمة حاليًا قبل ترقيتها حتى يكون لديك فكرة عن متطلبات هذه القطعة للعمل على الحاسوب. يمكن أن يساعدك فى ذلك برنامج RAMExpert لمعرفة تفاصيل عن الرامات، وبرنامج HDDExpert لمعرفة تفاصيل عن القرص الصلب.

ترقية-مكونات-اللاب-توب

وفى حالة كنت تتسوق على الإنترنت من أجل العثور على رامات أو قرص صلب SSD لترقية اللاب توب، فإن شركات مثل Crucial و Kingston لديها أداة بسيطة لمعرفة ما إذا كانت الأجزاء التى تريد شرائها متوافقة مع حاسوبك أم لا. فمن خلال أداة Crucial Advisor tool ستقوم بتحديد اسم الشركة المصنعة والموديل لتحصل على قائمة بجميع الاجزاء المتوافقة والممكن شرائها الآن، نفس الفكرة ايضًا فى أداة Kingston Memory Search. ولكن إذا كنت تريد شراء هذه الأجهزة من محلات بيع الاجهزة الالكترونية، فيُفضل أن تذهب إلى البائع مصحوبًا باللاب توب حتى يعرض لك الخيارات المناسبة لترقية الرامات أو الهارد ديسك ويتم التغيير من المحل نفسه.

شاهد ايضا :- معرفة ما هو نوع وموديل اللوحة الام فى جهازك بدون استخدام برامج

خامسًا: هل يجب عليك ترقية المكونات أم شراء لاب توب جديد ؟


هل-يجب-عليك-ترقية-المكونات-أم-شراء-لاب-توب-جديد


فى بعض الحالات، قد يكون شراء لاب توب جديد تمامًا أفضل بكثير من ترقية المكونات الداخلية. إذا لاحظت أن الجهاز يعمل ببطء شديد أو أنك غير قادر على تثبيت أحدث نظام تشغيل متوفر أو حتى مجرد تثبيت برنامج حديث أو تظهر مشاكل شائعة من حين إلى آخر، فجميع هذه الأعراض تدفعك إلى شراء لاب توب آخر، لأنه وبافتراض أن اللاب توب الحالي قديم جدًا، ستواجه مشكلة عند ترقية بعض الأجزاء الداخلية، حيث ستجد أن المكونات الجديدة التى ستشتريها لن تضيف أن تحسينات ملحوظة لانها قديمة ايضًا. مع الأخذ فى الإعتبار أن هذه الأيام تتوفر أجهزة لاب توب رائعة وبأسعار رخيصة جدًا، لذلك بدلًا من ترقية اللاب توب القديم وكسر الضمان، قم شراء لاب توب جديد أفضل ويمكن ان تبحث عن اسعار اللاب توب التي تناسبك اذا اردت ذلك
جميع الحقوق محفوظة لـ كمبيوتر شوت
تصميم : Abdo Hegazy